اختلاج الحركة وأهم الأسباب والأعراض الشائعة له

اختلاج الحركة

ما هو إضطراب اختلاج الحركة ؟

اختلاج الحركة هو إضطراب عبارة عن فقدان القدرة علي التحكم بالعضلات الإرادية الموجودة في جميع أجزاء الجسم وفقدان

التناغم بين هذه العضلات والتي تقلل من قدرة الشخص علي المشي والإمساك بالأشياء.

اختلاج الحركة
اختلاج الحركة

الأعراض المصاحبة لحدوث هذه الإضطراب قد تؤثر علي قدرة الشخص وتمثل صعوبة عند الكلام أو تحريك العينين أو البلع.

إضطراب اختلاج الحركة الذي يستمر لفترة زمنية طويلة يكون في الغالب بسبب إصابة أجزاء من الدماغ

تحديداً المخيخ والتي لها القدرة علي التحكم في إنقباض العضلات.

الأسباب التي تتسبب في إصابة الفرد بالإضطراب شرب المشروبات الكحولية وتناول بعض أنواع من الأدوية الطبية أو إصابة

الفرد بالسكتة الدماغية، أو ورم دماغي، الشلل الدماغي أو أمراض أخري مثل إنحطاط الدماغ والتصلب المتعدد.

قد يلعب العامل الوراثي دور مهم في إصابة الفرد بالإضطراب، علاج الإضطراب يعتمد بصورة أساسية علي السبب وراء إصابة الفرد بالإضطراب

وتشمل العلاجات المتوفرة العلاج الطبيعي، والعلاج المهني، والعلاج بالتخاطب والحرص علي ممارسة التمارين الرياضية بصورة دورية.

أعراض اختلاج الحركة

اختلاج الحركة
اختلاج الحركة

الإضطراب من شأنه أن يتضاعف ويزيد بمرور الوقت أو يحدث فجأة، ويكون علامة علي إصابة الفرد

بالعديد من الإضطرابات العصبية الأخري ومن شأنه أن يُسبب الأتي:

  • فقدان التناسق في الحركة.
  • يمشي الشخص بصورة غير مستقرة ودائماً ما يميل لحدوث تعثر.
  • يواجه الفرد صعوبة في أداء الكثير من المهام الحركية مثل الأكل والكتابة أو إرتداء الملابس علي سبيل المثال القمصان.
  • يواجه الفرد صعوبة في الكلام.
  • وجود حركات لاإرادية في العين.
  • يواجه الفرد صعوبة في البلع.

أسباب الإصابة باختلاج الحركة

اختلاج الحركة
اختلاج الحركة
  • السبب الرئيسي وراء إصابة الفرد بهذا الإضطراب هو إصابة أو حدوث ضرر أو فقدان وظيفة أحد الخلايا العصبية الموجودة في أحد أجزاء المخ.

تكون تلك الأجزاء المرتبطة التي تُصاب بالضرر هي المسئولة عن

التحكم عن تناسق الحركة بين عضلات الجسم المختلفة، والمخيخ ينقسم إلي جزئين الجزء الأيمن مسئول

  • يتحكم في تنسيق العضلات الموجودة في الجزء الأيمن من الجسم والجزء الأيسر يتحكم في تنسيق العضلات الموجودة في الجزء الأيسر من الجسم.

الأمراض التي تؤثر بدورها علي علي الحبل الشوكي والأعصاب الطرفية المسئولة عن ربط المخيخ

بتلك العضلات من شأنه أن تتسبب في الإصابة باختلاج الحركة.

  • إصابات الرأس هي أحد الأسباب لأنها تؤثر بدورها علي المخ والحبل الشوكي وتحدث إصابات الرأس في الغالب بسبب حوادث السيارات.
  • السكتة الدماغية هي أحد الأسباب وتحدث بسبب قطع إمدادات الدم عن المخ أو إنخفاضها بنسبة كبيرة والتي بدورها تتسبب في حرمان أنسجة المخ من الأكسجين اللازم لها فتموت وتسبب في الإصابة بالسكتة.
  • الشلل الدماغي ويحدث هذا الإضطراب نتيجة لمجموعة من الأضرار التي تؤثر علي دماغ الطفل في مراحله المبكرة.
  • أمراض المناعة الذاتية مثل مرض نقص المناعة الذاتية.
  • يحدث كمضاعفة للعديد من الإلتهابات الفيروسية وعدوي الجدري ويستمر الإضطراب لفترة زمنية من عدة أيام إلي عدة أسابيع ثم تحل المشكلة مع مرور الوقت.
  • متلازمات بارانوبلاستيك ولكنها حالة نادرة وبعض الإضطرابات الإنتكاسية الأخري والتي تنتج عن إستجابة الجهاز المناعي إلي أحد الأورام السرطانية والأماكن الأكثر إصابة هي الرئة والمبيض والثدي أو السرطانات الليمفاوية.
  • أحد أورام الدماغ سواء كان هذا الورم خبيثاً أم حميداً وذلك لأنها تؤثر علي المخيخ.
  • يحدث إضطراب اختلاج الحركة كعرض جانبي لبعض أنواع الأدوية الطبية والمهدئات وبعض أنواع العلاج الكيميائي.
  • تناول المواد المخدرة أو شرب المشروبات الكحولية هو أحد الأسباب الشائعة أيضاً.
  • تسمم المعادن الثقيلة مثل التسمم بالرصاص أو الزئبق أو المذيبات مثل مواد الطلاء هو أحد الأسباب أيضاً التي تُساهم في الإصابة.

 

شارك المقالة

Sending
User Review
0 (0 votes)
السابق
إضطراب عدم انتظام ضربات القلب
التالي
فقدان الوعي حالة مقلقة من الأفضل التعرف عليها

اترك تعليقاً