مرض الجذام هل هو معدي

ما هو مرض الجذام

ما هو مرض الجذام اسبابه واعراضه وعلاجه ؟

مرض الجذام هو مرض مُعدي مُزمن تُسببه المتفطرة الجذامية وهي بكتيريا عصوية الشكل صامدة للحمض.

ويؤثر الجذام في المقام الاول علي الجلد والأعصاب المحيطة والغشاء المخاطي للقناه التنفسية العلوية والعينين

مرض الجذام

تاريخ مرض جذام

تظهر بعض الأبحاث أن مرض الجذام موجود منذ عام 4000 ق.م،

وان اول من كتب عن هذا المرض هم قدماء المصريين حوالي عام 1550 ق.م وظهر قديماً أيضا في الهند والصين ولأن المرض في هذا الوقت كان مشوه وغير مفهوم ولا معروف..

فاعتبرت بعض الثقافات المرض كنوع من العقاب الالهي وكان يحكم علي المريض وعائلته بالعزلة وعدم التواصل مع المجتمع.

اعراض مرض الجذام

الجذام
الجذام

يعبتر مرض الجذام من أخطر الأمراض الجلدية المُعدية لأنه لا يستهدف سطح الجلد فقط بل الجهاز العصبي أيضاً ويبقي في فترة زمنية تتراوح ما بين خمس سنوات الي عشرون سنة حتي تظهر اعراض المرض ومن اهم اعراضه مايلي:

  • ظهور بقع مسطحة وباهتة علي سطح الجلد والتي ينعدم الاحساس بها.
  • واما أعراض الإصابة بالأعصاب الحسية فتؤدي إلي فقدان الإحساس بالحرارة والبرودةواللمس وعدم الاحساس بالالم والضغط .
  • بينما إصابة الأعصاب الحركية تؤدي إلي الإحساس بالضعف والشلل وضمور العضلات.

علاج مرض الجذام

ما هو مرض الجذام

  • يجب علاج مرض الجذام فور ظهور الاعراض حيث انه يمكن الشفاء التام من الجذام من خلال العلاج الدوائي التي توصي به منظمة الصحه العالمية.
  • وهو عبارة عن علاج يشمل ثلاثة أنواع من العقاقير الدوائية ألا وهي الدابسون , والديفامبسين , والكلوفازيمين ويجب تناول هذا الدواء والمواظبة عليه لفتره طويلة طبقاً لقرارات منظمة الصحة العالمية.
  • ويعد هذا العلاج الدوائي ناجح جداً اذ تفقد الجراثيم قدرتها علي العدوى بعد فتره من بدئ تناول العلاج
  • والجدير بالذكر أن منظمة الصحة العالمية توفر هذا العلاج منذ عام 1995م مجاناً لجميع المرضى في جميع انحاء العالم
  • وقد حققت ذلك في بادئ الامر بفضل صندوق الادوية بالمؤسسه اليابانية وهي توفرها منذ عام 2000م
  • عن طريق التبرعات التي تقدمها شركة نوفاريتس ومؤسسة نوفاريتس لأغراض التنمية المستدامة.

الجهود المبذولة للتخلص من مرض الجذام

مرض الجذام هل هو معدي

اتخذت مؤسسة الصحه العالمية في اواخر القرن العشرين قررات بشأن التخلص من الجذام بصفته مشكلة صحية عمومية
وقد تحقق ذاك الهدف في الوقت المحدد

وأدى لإنتشار الواسع للعلاج المتعدد الذي يتمثل في صورة الادوية الي تقوم بدورها بالتخفيف عبئ المرض بشكل هائل وأدى ذلك إلي النتائج التالية :

  • تم شفاء علي مدار الأعوام العشرين الماضية أكثر من 14 مليون من مرضى الجذام.
  • إنخفاض معدل إنتشار المرض بنسبة وصلت إلي ما يقرُب من 90%.
  • تم القضاء علي الجذام في 119 دولة من اصل 122 دولة كان هذا المرض يُمثل فيها مشكلة صحيه عويصة وذلك تحديداً في عام 1985م.
  • لم تسجل حتى الان اي مقاومة حيال العلاج متعدد الادوية.
  • تُركز الجهود المبذولة حالياً علي التخلص من الجذام علي المستوى الدولي في بقية البلدان التي يتوطنها المرض.

اقرء ايضاً: مقالات الامراض العضوية

“إذا اعجبك الموضوع فلا تنسي دعمنا بتعليق ومشاركة الموضوع علي باقي مواقع التواصل الاجتماعي حتي تعم الفائدة”

السابق
الاضطراب الوجداني ثنائي القطب
التالي
مرض التليف الكيسي الرئوي البنكرياسي

اترك تعليقاً