اسباب الاسهال المتكرر

الاسهال المزمن

ما هو الاسهال المزمن ؟

الاسهال المزمن هو عبارة عن حالة تُصيب الجهاز الهضمي والتي تتسبب في حدوث زيادة غير طبيعية في براز الفرد

ويكون براز مائي، غالباً ما يُصاب الناس بحالة من الإسهال سواء أكان مُزمناً أم لا في عمر ما.

غالباً ما تحدث نوبات الإسهال وتكون حادة وقد تستمر لبضعة أيام مع

عدم حدوث أي مُضاعفات، حالة الإسهال التي تستمر لمدة زمنية تتراوح ما بين أسبوعين إلي أربع أسابيع تكون حالة اسهال مزمنة.

الإسهال الحاد أو الذي يستمر لفترة زمنية قصيرة أقل من فترة الاسهال المزمن

ولكن البراز المائي والمٌستمر قد يؤدي إلي حدوث مشاكل صحية للفرد عند إهماله وتركه دون علاج،

لذلك من المهم تحديد حالتك حادة أو مزمنة لتستطيع علي هذا الأساس علاج حالتك.

الاسهال المزمن

اعراض الاسهال المتكرر

يُعتبر العرض الرئيسي للإسهال هو معاناة المريض من البراز المائي والذي يستمر لفترة زمنية تصل إلي عدة أسابيع، لكن قد يكون هذا الإسهال في الغالب غير مصحوب بأي شعور من الإلحاح

ولكن هناك بعض الأعراض التي قد يُمكن أن يُعاني منها الشخص بجانب الاسهال المزمن وهي:

  • مغص في البطن.
  • الإحساس بالإنتفاخ.
  • إصابة الفرد بالغثيان.

اسباب الاسهال المتكرر

الاسهال المزمن

غالباً يفضل الذهاب واللجوء إلي الطبيب المختص في حالة عدم تحسن الحالة بإستخدام الأدوية والعلاجات المنزلية.

  • حالات الإلتهاب والتي بدورها يٌمكن أن تتسبب في إصابة الفرد بالاسهال المزمن مثل إلتهاب القولون التقرحي، مرض كرون تلك الحالات المرضية قد تتسبب في إصابة الفرد بألم في البطن بجانب إصابته بالاسهال.
  • فحص عينة من البراز من شانه أن يُحدد سبب إصابة الفرد بالإسهال، حيث أن وجود إرتفاع في عدد خلايا الدم البيضاء في الدم دليل علي إصابة جسم المريض بإلتهاب أو بكتيريا أو عدوي سبب له الإسهال.
  • وجود الدهون في عينة البراز قد يكون دليل علي أن الفرد يُعاني من مرض إلتهاب البنكرياس المُزمن أو أنه يُعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي.

قد يكون للوجبة الغذائية التي يتناولها الفرد دور في إصابته بالالتهاب المزمن

حيث أن بعض مكونات الأطعمة تُساعد في زيادة معدلات الهضم لدي الفرد والذي بدوره يؤدي إلي مرور الطعام بسرعة عن طريق القولون وتشمل تلك الأطعمة اللبن والمُحليات الصناعية.

بعض الأسباب الأُخري لحدوث الاسهال تتضمن التالي:

  • بعض العلاجات الدوائية مثل المضادات الحيوية، ومضادات الحموضة.
  • مرض السكر.
  • مرض حساسية الغلوتين.
  • الإستخدام المُفرط للكحول.

قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات الأخري مثل إجراء أشعة مقطعية علي البطن

وذلك في حالة وجود ألم في البطن مع عدم مُساعدة عينة البراز في تحليل سبب إصابة الفرد بالإسهال.

كما يلجأ الطبيب إلي إجراء منظار علي قولون المريض للكشف عن أي مشاكل في الأمعاء أو غيرها من أعضاء الجهاز الهضمي للمريض.

الاسهال المزمن

في بعض الحالات قد يكون سبب إصابته بالاسهال مجهولاً وغير معروف، فيلجأ الطبيب إلي إرجاع السبب إصابة الفرد “بمتلازمة القولون العصبي المُزمن”.

يُصيب هذا المرض الأمعاء الغليظة ويكون بمجموعة من الأعراض المتنوعة بين إسهال، وإنتفاخ، وغثيان، وإمساك، وألام في البطن

بالرغم من كون مرض متلازمة القولون العصبي مرض مُزمن ولكنها لا تضر بالأمعاء الغليظة علي أي حال.

مُضاعفات الاسهال المزمن

الاسهال الحاد والذي يستمر فترة زمنية قصيرة لا يكون له أي ضرر علي الجسم،

ولكن في حالة الاسهال المزمن ولكن قد يؤدي إلي إصابة الفرد بالجفاف نتيجة للفقد الكبير في السوائل في صورة براز مائي.

وقد يُشكل مرض الجفاف خطر وتهديد علي حياة الإنسان نتيجة للفقد الكبير في سوائل الجسم

لذلك الحرص علي تناول السوائل أثناء الإصابة بالاسهال المزمن هو ضروري لتجنب إصابة الفرد بالجفاف.

وتشمل أعراض إصابة الفرد بالجفاف التالي:

  • البول الداكن.
  • العطش الشديد.
  • الإحساس بالدوخة.
  • الإعياء.
  • قئ.
  • إصابة الفرد بالحمي.

علاج الاسهال المزمن يتضمن العديد من العلاجات والتي منها الدوائية ومنها المنزلية ومنها اللجوء إلي العلاج بالأعشاب وسنحاول إستعراض أهم الطرق التي تٌستخدم في علاج الاسهال المزمن حيث يُمكنك قراءة المقالة كاملة من هنا.

شارك المقالة

السابق
اعراض الجيوب الانفيه بالتفصيل
التالي
تشنج العضلات اسبابها واعراضها

اترك تعليقاً