اسباب الاستفراغ المفاجئ

التقيؤ

ما هو التقيؤ ؟

التقيؤ هي حالة طبية والتي تعرف بتفريغ المعدة من محتوياتها تلقائياً وبطريقة غير إرادية لا يستطيع الفرد التحكم فيها.

يُمكن لهذه الحالة أن تُصيب الفرد كحالة عابرة بسبب تناول الشخص لشئ ما والذي يتسبب في عدم إستقرار المعدة.

إستمرار الحالة وتكرارها دائماً هو دليل علي إصابة الفرد بمشكلة صحية ما أو أنه يُعاني من مرض ما.

تقيؤ الفرد بصورة دائمة قد يتسبب في إصابة الفرد بالجفاف وهو أحد الأمراض التي تُمثل خطر علي صحة الفرد عند إهمال علاجها.

 

التقيؤ

اسباب الترجيع المستمر

إصابة الفرد بالتقيؤ هي حالة طبية شائعة تُصيب معظم الأشخاص في معظم أنحاء العالم،

وقد يكون ذلك بسبب تناول كميات كبيرة من الطعام أو شرب كميات كبيرة من الكحول مما يتسبب في إصابة الفرد بالقئ. وإصابة الفرد به هو ليس داعي لإصابة الفرد بالقلق والذعر من إصابته بمرض مُعين.

فالترجيع لوحده كحالة طبية لا يدل علي شئ ولكن يكون عرض شائع لأحد المشاكل الصحية أو الأمراض الأُخري وتلك الأمراض تشمل:
• إصابة الفرد بتسمم الطعام.
• إصابة الفرد بمرض عسر الهضم.
• إصابة الفرد بأحد الأنواع من العدوي سواء أكانت عدوي بكتيرية أم فيروسية.
• إصابة الفرد بالدوار نتيجة للحركة.
• الحمل في النساء.
• الصداع الشديد.
• قد يكون عرض لبعض الأدوية الطبية الأُخري.
• الحقن المخدرة.
• مرض كرون.
• العلاح الكيميائي لبعض الأمراض.

قد يكون التقيؤ المٌستمر للفرد بسبب إصابته بمرض ” متلازمة التقيؤ الدوري” وقد لا يكون دليل علي إصابته بأحد من الأسباب السابقة.
وهذه الحالة الطبية تستمر فترة زمنية كبيرة تصل إلي 10 أيام من القئ المُستمر

 

التقيؤ

ويلازمها إحساس الفرد الدائم بالغثيان والكسل الشديد نتيجة لحاجته للطاقة نتيجة لتفريغ جسمه من الطاقة جراء التقيؤ.
هذه الحالة الطبية هي شائعة الحدوث في الأطفال أكثر من غيرهم.

يُصيب المرض الأطفال ذو الخمس سنوات أكثر من غيرهم حيث أكدت بعض الدراسات الطبية أن 3 أطفال من كل 100 ألف طفل هم أكثر عرضة للإصابة بالمرض.

وتسبب اللوعه بعض المُضاعفات المحتملة وذلك عند إهماله

وعدم علاجه وتشمل تلك المضاعفات:

  • إصابة الفرد بالجفاف.
    • إصابة أسنان الفرد بالتسوس.
    • إلتهاب المرئ.
    الحالات الطبية للتقيؤ والتي تستدعي الذهاب إلي الطبيب فوراً
    التقيؤ هو كما سبق وذكرنا هو عرض شائع الحدوث في معظم الأشخاص

ولكنه قد يكون بمثابة تحذير علي حلول مشكلة طبية والتي تحتاج إلي علاج طبي فوراً.
يجب علي الفرد الذهاب إلي الطبيب فوراً إذا عاني من أحد هذه الأعراض والتي تشمل:
• التقيؤ لأكثر من مرة في اليوم الواحد.
• إشتباه إصابة الفرد بتسمم نتيجة لتناوله أحد الأطعمة الفاسدة أو المٌسممة.
• إصابة الفرد بصداع شديد جداً لا يُطاق مصحوب بإصابة الرقبة بتيبس في عظامها.
• مُعاناة الفرد من ألم شديد في البطن.

 

التقيؤ

تطريش الفرد للدم هي حالة طبية خطيرة تستدعي طلب الطوارئ أو ذهاب الفرد للطبيب فوراً حيث أنها علي وجود مشكلة صحية كبيرة تحتاج إلي رعاية طبية وعلاج دوائي من قبل الطبيب المُختص وتكون تلك الحالة عبارة عن:
• تقيؤ الفرد لكميات كبيرة جداً من الدم ذا اللون الأحمر.
• عند بصق الفرد تكون لون البصق مختلف عن الطبيعي وذلك بكونها تأخد لون الدم الداكن.
• سعال وعطس يكون مصحوب بإخراج مادة تشبه بن القهوة.

ويكون القئ الممزوج بالدم هو دليل علي إصابة الفرد بتقرح في المعدة أما إصابة بتمزق في الأوعية الدموية أما إصابته بنزيف في المعدة وفي بعض الحالات يكون هذا العرض بسبب إصابة الفرد بأحد أنواع مرض السرطان.

وتكون مثل هذه الحالة وذلك عند حدوثها مصحوبة بفقدان الشخص للوعي.
لذا من المهم الذهاب بالشخص الذي يُعاني من مثل هذه الحالة إلي الطبيب المختص بأقصي سرعة.

شارك المقالة

السابق
هل مرض البهاق معدى
التالي
ما هو مرض السيلان الجنسي

اترك تعليقاً