كيفية التخلص من الالم المزمن

كيفية التخلص من الألم المزمن

التخلص من الالم المزمن ، من المعروف أنه يوجد العديد من الأنواع من الألم والتى تُصيب الإنسان، وهى إما أن تكون خفيفة أو متوسطة أو شديدة ومستمرة وهى ما تسمى بالألم المزمن،

وفي هذه المقالة المقدمة من سوبراكلينيك سوف نعرض أهم النقاط التى تساعدك على التخلص من الألم المزمن.

تعريف الالم المزمن

الالم المزمن هو الذى يستمر لمدة طويلة قد تزيد عن ثلاثة أشهر،

وهناك العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة الألم المزمن، وفى هذه الحالة يجب استشارة طبيب علاج طبيعى للمساعدة في تخفيف الألم.

والجدير بالذكر أن الألم المزمن ليس له سبب محدد، ولكنه له أكثر من سبب، ومن الممكن أن يكون الألم المزمن له أسباب متعددة فى نفس الوقت،

ويجب معرفة أن الألم المزمن هو من الأمراض العضوية ويظهر فى أى جزء من الجسم.

 

التخلص من الالم المزمن

ويحدث الألم المزمن عندما يتفاعل العقل مع الألم عن طريق مواد معينة داخل قشرة المخ والجهاز العصبي الطرفي،

والجدير بالذكر أن الأشخاص الأكثر عرضة للألم المزمن هم كبار السن، ومن الممكن أن يحدث للشباب وصغار السن،

كما أن كبار السن يعانون من مرض الألم المزمن بسبب إصابتهم بمرض مزمن مثل ” مرض السكري، التهاب المفاصل، والأمراض السرطانية”.

كيفية التخلص من الألم المزمن

كيفية التخلص من الألم المزمن

يجب معرفة أنه حتى يتم التخلص من الألم المزمن يجب على المريض أن يتحلى بالصبر،

حتى يستطيع السيطرة على الألم المزمن والتخلص منه نهائياً، وهذا قد يتطلب مجهوداً كبيراً من كلاً من الطبيب والمريض.

يستطيع المريض السيطرة على الألم المزمن من خلال علاجات مخصصة تعمل على وقف سير الألم خلال

الأعصاب داخل الحبل الشوكى، وأعصاب منطقة المهاد وقشرة المخ.

التخلص من الألم المزمن

وهناك العديد من الطرق التى من الممكن إتباعها للتخلص من الألم المزمن ومنها:

 العلاج الدوائي

  • تناول الأدوية المسكنة للألم: حيث تلعب الأدوية التى تسكن الآلام دوراً هاماً فى تخفيف الألم ومن هذه الأدوية:

” الأسبرين، مضادات الالتهاب غير السترويدية ( فولتارين، بروفين)، مشتقات الأفيون مثل ( الكودايين، والمورفين)”،

وتعمل كل هذه الأدوية على منع وتقليل إشارات الألم فى الحبل الشوكي والمخ،

ولكن يجب استخدام هذه الأدوية تحت إشراف الطبيب حتى لا يتم إدمانها حتى يصف الجرعة المناسبة من هذه الأدوية،

والتى تكون غالباً عبارة عن جرعات صغيرة تُحقن فى الوريد وتكون هذه الجرعة أكثر فعالية من تناولها كحبوب والإدمان عليها.

 

  • تناول الأدوية المضادة للتشنج: يتم تناول مضادات التشنج فى حالة تلف الأعصاب، ومن هذه المضادات ” الكاربامازيبين”، ويتم تناولها تحت إشراف الطبيب المعالج.

 

  • الأدوية المخدرة: يتم وصف هذه الأدوية بكمية محدودة ويتم تناولها بمعدل ثابت، وتعمل هذه الأدوية على المساعدة فى التخلص من الألم المزمن، ومن هذه الأدوية ” الليدوكايين”، ومن هذه الأدوية التى يمكن استخدامها مراهم أو كريمات موضعية.

 

  • الأدوية المضادة للاكتئاب: فى بعض الأحيان يتم وصف أدوية مضادة للاكتئاب حتى تعمل على التخلص من الالم المزمن وعلاج الاكتئاب الذى يصاحب المرض، والجدير بالذكر أن لهذه الأدوية فاعلية فى تخفيف الألم.

 

  • تناول الكورتيزون: يعتبر الكورتيزون أحد الهرمونات المهمة التى تفرزها الغدة الكظرية فى جسم الانسان، ويعمل على تخفيف الألم المزمن الذى يكون ناتج عن الروماتيزم والنسيج الضام المزمن، وآلام المفاصل.

وهناك طرق آخرى من الممكن استخدامها من اجل التخلص من الالم المزمن:

كيفية التخلص من الألم المزمن

التأمل والاسترخاء

  • تعلم التنفس العميق والتأمل أي ممارسة اليوجا يساعد على التخفيف من حدة التوتر، وبالتالى يساعد على الاسترخاء والتخفيف من الألم.
  • التقليل من التوتر يساعد على تخفيف الشعور بالألم.
السابق
متلازمة التوأم الشبح “التوأم المتلازم”
التالي
معلومات عن برشام فيسرالجين visceralgine tablets

اترك تعليقاً