الامراض النفسية والعقلية وعلاجها

الرهاب الاجتماعي اسبابه وعلاجه

فوبيا الاماكن المزدحمة  اجروفوبيا وهى عبارة عن الشعور بالخوف من الأماكن العامة  وقد أُخذت كلمة اجروفوبيا من الجذر اليونانى “Agora” ومعناها ميدان السوق، وتسمى أيضاً بأسماء عديدة ومنها ” رهاب الميادين، أو فوبيا الأماكن المزدحمة، رهاب الخلاء”،

أتريد أن تعرف أكثر وتزيد معرفتك عن اجروفوبيا ؟!

تعال وتعرف معنا اكثر على مرض رهاب الخلاء من خلال سبراكلينيكس.

فوبيا الاماكن المزدحمة

ينتمى مرض فوبيا الاماكن المزدحمة إلى الأمراض النفسية وهو نوع من أنواع اضطرابات القلق، والأشخاص الذين يعانون من ذا الرهاب، خافون من التواجد فى الأماكن العامة،

والجدير بالذكر أن هذا النوع من الفوبيا أكثرها صعوبة، حيث يتقيد الشخص المصاب بهذا المرض بالجلوس فى المنزل، ولا يخرج منه بسبب الخوف الشديد الذي يعتريه ويسيطر عليه.

ويجب معرفة أن أكثر الأشخاص إصابةً بهذا المرض هم السيدات، حيث أنهم يمثلون ثلثى المرضى بمرض اجروفوبيا، ويُصيب المرء مرض رهاب الخلاء فى عمر العشرين ، ونادراً ما يُصيب الأطفال.

اجروفوبيا

ومن المثير للاهتمام أنه تتفاوت فترات الخوف، حيث أنه يوجد فترات يكون الخوف فيها خفيفاً وبدرجة ليست بالكبيرة، وهناك فترات يتحول الخوف إلى ذعر شديد وخوف مبالغ فيه، ومن الممكن أن تؤدى هذه الفترات إلى إصابة المريض بالاكتئاب،

تناول المشروبات الكحولية، حدوث الخلافات بين أفراد الأسرة، ويحاول الأشخاص المصابين بمرض الخجل الاجتماعي إيجاد التبريرات لأنفسهم وللأشخاص الآخرين لخوفهم،

مثل أنهم يحاولون إقناع أفراد الأسرة بخوفهم من أي هجوم قد يحدث، ولكن بداخلهم يشعرون بأنهم يفقدون صوابهم.

مقالة مقترحة:

oxybral

اعراض رهاب الخلاء

  • الإحساس بالخوف من الأماكن العامة مثل” السينما، المسرح، الشوارع المزدحمة، المواصلات العامة،… إلخ، ويكون بسبب واقعة او حادثة معينة.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • زيادة ضربات القلب.
  • الإصابة بضيق فى التنفس.
  • الإحساس بالتوتر، ورعشة فى الأطراف.
  • تجنب المكان الذى حدثت فيه الواقعة.
  • عدم الخروج من المنزل.
  • الإصابة بنوبات هلع.
  • الشعور بالخوف من الاختناق.
  • الإصابة بنوبة قلبية.
  • الهروب.
  • الخوف من الضياع.
  • الإصابة بالجنون.
  • الشعور بالضيق.
  • الشعور بأن شيئاً سيئاً سوف يحدث.

لا يفوتك:

ايفورتيل

اسباب الرهاب الاجتماعي

الخوف من الاماكن العامة

توجد عدة عوامل التى تسبب الإصابة بمرض فوبيا الخلاء ومنها:

أولاُ عوامل عائلية

فى بعض الأحيان تكون المعاملة السيئة داخل الأسرة هى سبباُ من أسباب الإصابة بمرض القلق الاجتماعي والخوف من الأماكن العامة، وخاصة فى سن الطفولة فهذا يؤدى إلى ظهور نتائج القسوة وسوء المعاملة عند البلوغ.

ثانياً عوامل شخصية

التعرض لموقف أو حادثة مفزعة فى مكان معين، فهذا يؤدى إلى تجنب هذا المكان أو تجنب أي مكان قد يذكره بهذه الحادثة.

ثالثاً عوامل حيوية

التغيرات الهرمونية التى قد تؤدى إلى حساسية فمثال علي ذلك اكثر للتوضيح هو وجود مقدار كبير من لاكتيك الصوديوم فى الدم.

لا يفوتك:

apexidone

علاج رهاب الخلاء

علاج رهاب الخلاء

هناك العديد من الطرق التى من الممكن اتباعها لعلاج مرض اجروفوبيا، ومنها عن طريق تناول أدوية الاكتئاب، أو المحادثات والعلاج السلوكى، وتعمل العلاجات السلوكية على:

  • القدرة على تخطى الشعور بالقلق.
  • التحكم فى الخوف، والسيطرة عليه وهذا من خلال طرق بسيطة منها:
  • الذهاب للتنزه مع حيوان أليف.
  • أخذ مظلة أثناء الخروج، أو عربة طفل أو عربة التسوق.
  • تناول بعض الأدوية المهدئة.
  • أخذ حقنة ضد الأشياء التى تسبب الإصابة بالرهاب.
  • التنويم المغناطيسى.

إقرء أيضاً:

اقراص نوديب nodep tablets لعلاج الاكتئاب

ثانياً العلاج المعرفى من اجل علاج فوبيا الاماكن المزدحمة

فى البداية يجب جعل المريض أن يدرك خطر المرض، وهذا عن طريق تنشيط جهاز الاستجابة للطوارئ، وإعداده للتحكم فى الحركة المفاجئة، والهروب،

والمثير للاهتمام أن تنشيط جهاز الاستجابة للطوارئ تعتبر مصدر من مصادر الخطر،

وهذا لأنها تعمل على توليد شعور بالاضطراب وخللاً عرفياً طارئاً فى الجسم، كما أنه فى هذه الحالة تزداد ضربات القلب والشعور بالضعف…

وعندما يحدث هذا يزداد الشعور بالخوف والقلق، ولا يكون بمقدار المريض أن يفكر بطريقة منطقية وتظهر عليه أعراض المرض وتعرضه للخطر.

لا يفوتك:

دواء كلوزابكس clozapex

والجدير بالذكر أن مرضي الرهاب الاجتماعي يقومون بتهويل الموقف ويبالغون من مقدار الخطر، بالإضافة إلى أن هذا القلق الزائد يجعلهم يشعرون بالدوار،

ويجب أن يتم التعرف جيداً على سوء التفسيرات المأساوية للأعراض، حيث هذا يساعد على علاج اضطراب مرض الرهاب والهلع.

ويكون العلاج المعرفى متمركز فى عدة جلسات ويقوم الطبيب فى هذه الجلسات بعدة أشياء منها:

  1. يقوم الطبيب فى هذه الجلسة باستخراج الصور والأفكار، والانفعالات والميول التى قد تحدث أثناء الإصابة بالهلع.
  2. بعد ذلك يُعلِم الطبيب المريض بأن الأفكار والمعتقدات التى فى باله قد تؤدى إلى زيادة نسبة إصابته بنوبات الهلع،
  3. ويطلب من المريض بكتابة ملاحظات عن ما يفعله أثناء نوبات الهلع،

حيث هذا يساعد على معرفة الأفكار الخاطئة، ويتم تقييم معتقدات الفزع بناءً على هذه البيانات، وهذه المعتقدات تشتمل على عدة مواضيع ومنها:

  • التصعيد.
  • العجز عن التكيف.
  • القابلية للتعرض للخطر.

المصدر: ” ويكبيديا “.

شاهد أيضاً:

دواء بوسبار 10 اقراص

العلاج النهائي لرهاب الخلاء

يكمن الحل النهائى فى اتباع إحدى الطريقتين إما عن طريق الذهاب إلى طبيب نفسي

وهو سوف يقرر نوع العلاج الذي سوف يتناوله المريض ويكون على حسب حالته،

أو عن طريق المواجهة، وهى الطريقة الأكثر فعالية فى علاج أى نوع من أنواع الخوف الاجتماعي، وقد يستخدمها الطبيب أيضاً فى جلسات العلاج.

مقالة مقترحة:

دواء لوسترال سيرترالين

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق