ما هو سرطان الرئة ؟

سرطان الرئة هو عبارة عن إنقسام بشكل غير طبيعى للخلايا الحية، وقد أُصيب العديد من الأشخاص بهذا المرض،

ولهذا يأتى فى أذهاننا هذا السؤال هل يُشفى مريض سرطان الرئة؟

لمعرفة الاجابة على هذا السؤال تابعونا على موقع سبراكلينكس، قسم أمراض السرطانية.

معلومات عن سرطان الرئة

سرطان الرئة

فى هذا المرض تقوم الخلايا بالإنقسام بصورة غير طبيعية، وتمتلك هذه الخلايا المنقسمة القدرة على الإنتشار وغزو الأنسجة الاخرى للرئة،

وهذا عن طريق النمو مباشرة فى إتجاه النسيج المجاور، أو عن طريق الإنتقال والإنتشار فى الأنسجة البعيدة وفى هذه الحالة تسمى بإسم ” النقيلة”.

والجدير بالذكر أنه عندما يُصاب المريض بـ سرطان الرئة فى البداية يطلق عليه سرطان الرئة الأولى، وهذه المرحلة تسمى سرطان خلية الشوفان،

كما أن هذه المرحلة تحصل من سرطان الخلايا الظهارية،

وتكون بداية السرطان عادة فى الخلايا التى يتم تشكل البطانة الداخلية للرئتين منها.

والمثير للإهتمام أن الرئة تحتوى على الكثير من الأوعية الدموية والأوعية الليمفاوية،

والتى تُساعد الخلايا السرطانية على الإنتشار والإنتقال، والوصول بصورة سهلة إلى باقى أعضاء الجسم،

ويجب معرفة أنه من الممكن أن ينتشر سرطان الرئة قبل أن تظهر الأعراض.

ويجب معرفة أن السبب الرئيسي للإصابة بهذا النوع هو التدخين أو التعرض للدخان الناتج من التبغ،

حيث أن هذا هو السبب الرئيسى فى معظم الحالات حوالى 90%،

والمثير للإهتمام أن معظم هذه الحالات يتم نسبها إلى العوامل الوراثية فى معظم الأحيان، أو إلى غاز الرادون أو الأسبستوس.

ويُعتبر سرطان الرئة هو من أكثر أنواع السرطانات التى تُسبب الوفاة بين الرجال والنساء، كما أنه يوجد العديد من حالات الوفيات بسبب هذا المرض قد تصل إلى 1.8 مليون حالة وفاة،

وهذا بناءً على إحصائيات عام 2012، وسوف نذكر بعض الحالات فى أسفل المقالة.

اعراض سرطان الرئة المتقدمة

اعراض سرطان الرئة المتقدمة

من الممكن ألا تظهر أي أعراض فى المراحل الأولية لسرطان الرئة، وغالباً ما تظهر الأعراض فى المراحل المتقدمة ومن هذه الأعراض هى:

  • الإصابة بسعال مستمر.
  • حدوث تغير فى السعال المزمن أو سعال المدخنين.
  • وجود بلغم دموى أثناء السعال، وهذا ما يسمى بنفث الدم.
  • شعور بضيق فى التنفس.
  • الإحساس بألم فى الصدر.
  • الإصابة بذبحة فى الصدر.
  • الشعور بألم فى منطقة الكتف نتيجة ضغط الورم على الأعصاب.
  • الإصابة بالصداع.
  • بروز الأوردة الموجودة فى الصدر.

أسباب الإصابة بـ سرطان الرئة

فى معظم حالات المرضى المصابين بسرطان الرئة لا يوجد أي سبب واضح ولكن يعتبر السبب الرئيسي هو:

والجدير بالذكر أنه يوجد بعض العوامل التى من الممكن أن تزيد من خطر الإصابة بـ سرطان الرئة ومنها:

  • العلاج الاشعاعى ” Radiantion Therapy “.
  • الإصابة بتليف فى الرئة ” Pulmonary Fibrosis “.
  • الإصابة بأمراض رئوية والتهابات بسيطة.
  • التعرض للسموم البيئية مثل: التعرض لغار الرادون، أو الاسبستوس، والملوثات الأخرى.
  • الإصابة بمرض الإيدز.

كما أنه توجد بعض العوامل الجينية وهى:

فى حالة وجود تاريخ عائلى للمرض وإصابة أحد الوالدين بهذا المرض، فى هذه الحالة يصبحون أكثر عرضة للإصابة بـ سرطان الرئة.

وكذلك أيضاً التدخين السلبى، حيث أن الدخان الذى يصدر إشتعال الفحم والخشب، وغاز التدفئة والأفران، ودخان السجائر،

حيث أنه من المعروف أن السجائر تحتوى على العديد من المواد المسرطنة،

وعندما يستنشق الإنسان هذا الدخان تقوم المواد المسرطنة الموجودة فى السجائر بتغيير الأنسجة فوراً،

وفى هذه الحالة يكون الإنسان قادراً على معالجة الأمر فى البداية.

أنواع سرطان الرئة

سرطان الرئة ونسبة الشفاء

قام الأطباء بتقسيم سرطان الرئة إلى نوعين رئيسيين، وهذا بناءً على شكل الخلايا السرطانية تحت المجهر،

وهذه الأنواع هى:

أولاً سرطان الرئة غير صغير الخلايا ” Small cell lung cancer “

يسمى هذا النوع بإسم “الورم الخبيث” ويكون على شكل سنبلة الشوفان،

وأكثر الأشخاص عرضة للإصابة بهذا النوع هم الأشخاص الذين يدخنون بكثرة، وهذا النوع غير شائع.

ويُقسم سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة إلى مرحلتين هما:

مراحل سرطان الرئة

سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة المحدودة ” Limited”

أي أنه يكون فى جانب واحد من الصدر.

المرحلة الثانية

سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة الواسع ” Extensive “

فى هذه المرحلة ينتشر السرطان فى جانبي الصدر، أو إلى الأعضاء البعيدة من خلال النقائل.

ثانياً سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغير ” Non – small cell lung cancer ”

ويعتبر هذا الإسم هو شامل أنواع عديدة من سرطان الرئة التى تتشابه مع بعضها البعض،

كما أنه يشتمل على السرطان الوسفية” Squamos cell carcinoma” والسرطانة الغدية” Adenocarcinoma”، والسرطانة كبيرة الخلايا.

ويتم تقسيم سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة إلى أربعة مراحل وهى:

المرحلة الأولى

وفى هذه المرحلة يكون السرطان موجود فقط داخل الرئة، ولم ينتشر إلى الغدد الليمفاوية أو إلى أي عضو آخر من الجسم،

وهذه المرحلة نسبة الشفاء فيها عالية مقارنة بباقي المراحل.

المرحلة الثانية

يتم فى هذه المرحلة إنتقال الورم من خلال النقائل إلى الغدد الليمفاوية المجاورة.

المرحلة الثالثة

فى هذه المرحلة يكون السرطان قد إنتشر إلى الغدد الليمفاوية البعيدة.

وتوجد سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة وهو:

مراحل سرطان الرئة

درجة iA

فى هذه المرحلة يكون السرطان قد إنتشر داخل أنسجة الرئتين ويكون قد وصل قطره إلى 3 سم،

ولكنه لا يكون قد إنتشر إلى الغدد الليمفاوية المجاورة للمكان المصاب.

درجة iB

يكون السرطان إنتشر فى هذه المرحلة فى أنسجة الرئتين، ويصل قطره إلى ما بين 3_5 سم،

وأيضاً لا يكون إنتشر فى الغدد الليمفاوية.

درجة I IA

ينمو الورم فى هذه المرحلة ويكبر، ومن الممكن أن يصل قطره إلى ما بين 5_ 7 سم،

وفى هذه الحالة يكون قد انتشر إلى الغدد الليمفاوية القريبة، ولكن لا يكون أخترق الجدار الصدرى.

درجة I IB

يصل قطر الورم فى هذه المرحلة إلى 5_7 سم، ولا يكون أخترق الجدار الصدرى.

درجة I I I A

ينتشر الورم فى هذه المرحلة خارج الرئتين وينتقل إلى الغدد الليمفاوية التى توجد فى وسط الصدر.

درجة  I I I B

ينتشر الورم فى هذه المرحلة إلى القلب بشكل موضعى، كما أنه ينتقل إلى الأوعية الدموية، والقصبة الهوائية، والمرئ،

وكل هذه الأعضاء موجودة فى التجويف الصدرى، كما أنه ينتقل إلى الغدد الليمفاوية الموجودة فى عظمة الترقوة.

درجة IV

فى هذه المرحلة ينتشر السرطان إلى أعضاء الجسم الأخرى مثل “الكبد، الدماغ، أو العظام”.

مضاعفات سرطان الرئة

توجد بعض المضاعفات التى تصاحب مرض سرطان الرئة ومنها:

  • أولاً تجمع السوائل فى الصدر
  • ثانياً إنتشار الخلايا السرطانية فى أعضاء أخرى من الجسم،” نقائل ــ Metastasis”.
  • ثالثاً الموت.

تشخيص سرطان الرئة

تشخيص سرطان الرئة

لم يقوم الأطباء حتى الآن بالتأكد من أنه يجب إجراء فحوص المسح للكشف عن سرطان الرئة،

وفى حالة إذا كان المريض ينتمى إلى مجموعات الخطر الأكثر عرضة للإصابة بـ سرطان الرئة،

ليس واضحاً إذا كان من المفيد إجراء التصوير بالأشعة السينية،  أو التصوير المقطعى.

وهناك بعض الاجراءات التى من الممكن فعلها فى حالة الشك بالإصابة بهذا المرض وهى:

  • فحوصات التصوير (Imaging)
  • فحص اللعاب (فحص شكل الخلايا ووظائفها، سيتولوجيا – Cytology)
  • فحص الأنسجة (خزعة – Biopsy)
  • الأشعة السينية.
  • مسح مقطعي (الأشعة المقطعية).
  • التشخيص المختبري بعد أخذ عينة من الورم.
  • الفحص الجسدي الذي يقوم على سماع صوت الرئتين والصدر.
  • فحص الدم.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • إختبار وظائف الرئة (Pulmonary Function Tests).

والجدير بالذكر أنه بعد تشخيص المرض يجب تحديد المرحلة المرضية التى يمر بها المريض، وهذا حتى يقوم الطبيب بتحديد العلاج المناسب للمرحلة المرضية.

طرق علاج سرطان الرئة

علاج سرطان الرئة

يوجد العديد من الخيارات العلاجية التى من الممكن الإختيار منها للعلاج ومنها:

العلاج الجراحى، العلاج الكيميائى، العلاج الاشعاعى، أو العلاج الدوائى المركز”

أولاً العلاج الجراحى

ويتم ف هذا النوع من العلاج يقوم الطبيب الجراح بإزالة منطقة النسيج التى يتواجد فيها الورم السرطانى،

وهذا بالإضافة إلى هوامش الأنسجة السليمة المحيطة بها. ويعتبر العلاج الجراحى ذو فعالية كبيرة مع الأشخاص المصابين بسرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة درجة I أو II.

ويجب معرفة أن العمليات الجراحية التى تتم لإزالة السرطان تشتمل على:

يتم القطع أو بتر المنطقة المصابة وهذا حتى يتم إخراج الجزء الذى يحتوى على الورم، وهوامش الأنسجة السليمة المحيطة بها.

قطع فص رئوى، وفى هذه الحالة يتم إزالة فص كامل من الرئة.

استئصال الرئة.

إجراء التنظير الداخلى الصدري عن طريق فيديو، وهى عبارة عن عملية غزوية بشكل بسيط،

ويتم استخدام هذا النوع من العمليات مع الأشخاص المصابة بنوع سرطان الرئة الغير صغيرة فى مراحل مبكرة.

وفى حالة إجراء مثل هذه العملية، يقوم الطبيب الجراح بإزالة الغدد الليمفاوية التى توجد فى منطقة الصدر،

وهذا حتى يتم التأكد إذا كان الورم قد إنتشر إلى أجزاء أخرى أم لا.

ثانياً العلاج الدوائى

توجد بعض الأدوية التى من الممكن أن يقوم الطبيب بوصفها للمريض ومنها:

  • جيفيتينيب” Gefitinib”.
  • ارلوتينيب ” Erlotinib”.
  • افاتينيب ” Afatinib”.

كيفية الوقاية من سرطان الرئة

هل يشفى مريض سرطان الرئة

توجد بعض التدابير الوقائية التى من الممكن أن تساعد فى الوقاية من الإصابة بسرطان الرئة ومنها:

  • تقليل التدخين، والأفضل الإبتعاد عنه.
  • الإبتعاد عن التدخين السلبي.
  • عمل فحوصات للتأكد من وجود غاز الرادون فى محيط المنزل.
  • الإبتعاد عن المواد المسرطنة فى المنزل أو العمل.
  • اإباع نظام غذائي يحتوي على الخضار والفواكه.
  • التقليل من المشروبات الكحولية، ويُنصح بالإبتعاد عنها نهائياً.

علاج سرطان الرئة بالاعشاب

توجد بعض أنواع العلاجات البديلة التى من الممكن إستخدامها لعلاج سرطان الرئة،

وهذا بناءً على دراسات تمت فى الكلية الأمريكية لأطباء الصدر ومنها:

  • الوخز بالإبر ” Acupuncture”.
  • التنويم الإيحائي “المغناطيسي”، ” Hypnosis”.
  • التدليك.
  • التأمل ” Meditation”.
  • اليوغا.

أشخاص توفت بـ سرطان الرئة

  • الفنان أحمد زكى.
  • أدريانا كيسلوتي.
  • أنجيلا رايولا.
  • والعديد من الأشخاص الذين توفوا بهذا المرض.
إذا أعجبك الموضوع فلا تنسي مشاركته
Follow by Email
Facebook
Facebook
Google+
Google+
https://www.supraclinics.com/lung-cancer/
YouTube
Pinterest
Pinterest
LinkedIn
Instagram